Afleveringen

  • 17 ـ سورة بَنِى إِسْرَائِيلَ

    1 ـ باب

    2 ـ باب ‏{‏وَقَضَيْنَا إِلَى بَنِي إِسْرَائِيلَ‏}‏

    3 ـ باب قَوْلِهِ ‏{‏أَسْرَى بِعَبْدِهِ لَيْلاً مِنَ الْمَسْجِدِ الْحَرَامِ‏}‏

    4 ـ باب قَوْلِهِ تَعَالَى ‏{‏وَلَقَدْ كَرَّمْنَا بَنِي آدَمَ‏}‏

    5 ـ باب قَوْلِهِ ‏{‏إِذَا أَرَدْنَا أَنْ نُهْلِكَ قَرْيَةً أَمَرْنَا مُتْرَفِيهَا‏}‏ الآيَةَ

    6 ـ باب ‏{‏ذُرِّيَّةَ مَنْ حَمَلْنَا مَعَ نُوحٍ إِنَّهُ كَانَ عَبْدًا شَكُورًا‏}‏

    7 ـ باب قَوْلِهِ ‏{‏وَآتَيْنَا دَاوُدَ زَبُورًا‏}‏

    8 ـ باب ‏{‏قُلِ ادْعُوا الَّذِينَ زَعَمْتُمْ مِنْ دُونِهِ فَلاَ يَمْلِكُونَ كَشْفَ الضُّرِّ عَنْكُمْ وَلاَ تَحْوِيلاً‏}‏

    9 ـ باب قَوْلِهِ ‏{‏أُولَئِكَ الَّذِينَ يَدْعُونَ يَبْتَغُونَ إِلَى رَبِّهِمِ الْوَسِيلَةَ‏}‏ الآيَةَ

    10 ـ باب ‏{‏وَمَا جَعَلْنَا الرُّؤْيَا الَّتِي أَرَيْنَاكَ إِلاَّ فِتْنَةً لِلنَّاسِ‏}‏

    11 ـ باب قَوْلِهِ ‏{‏إِنَّ قُرْآنَ الْفَجْرِ كَانَ مَشْهُودًا‏}‏

    12 ـ باب قَوْلِهِ ‏{‏عَسَى أَنْ يَبْعَثَكَ رَبُّكَ مَقَامًا مَحْمُودًا‏}‏

    13 ـ باب ‏{‏وَقُلْ جَاءَ الْحَقُّ وَزَهَقَ الْبَاطِلُ إِنَّ الْبَاطِلَ كَانَ زَهُوقًا‏}‏ يَزْهَقُ يَهْلِكُ

    14 ـ باب ‏{‏وَيَسْأَلُونَكَ عَنِ الرُّوحِ‏}‏

    15 ـ باب ‏{‏وَلاَ تَجْهَرْ بِصَلاَتِكَ وَلاَ تُخَافِتْ بِهَا‏}‏

  • 15 ـ سورة الْحِجْرِ

    1 ـ باب قَوْلِهِ ‏{‏إِلاَّ مَنِ اسْتَرَقَ السَّمْعَ فَأَتْبَعَهُ شِهَابٌ مُبِينٌ‏}‏

    2 ـ باب قَوْلِهِ ‏{‏وَلَقَدْ كَذَّبَ أَصْحَابُ الْحِجْرِ الْمُرْسَلِينَ‏}‏

    3 ـ باب قَوْلِهِ ‏{‏وَلَقَدْ آتَيْنَاكَ سَبْعًا مِنَ الْمَثَانِي وَالْقُرْآنَ الْعَظِيمَ‏}‏

    4 ـ باب قَوْلِهِ ‏{‏الَّذِينَ جَعَلُوا الْقُرْآنَ عِضِينَ‏}‏

    5 ـ باب قَوْلِهِ ‏{‏وَاعْبُدْ رَبَّكَ حَتَّى يَأْتِيَكَ الْيَقِين‏}‏

    16 ـ سورة النَّحْلِ

    1 ـ باب قَوْلِهِ ‏{‏وَمِنْكُمْ مَنْ يُرَدُّ إِلَى أَرْذَلِ الْعُمُرِ‏}‏

  • Zijn er afleveringen die ontbreken?

    Klik hier om de feed te vernieuwen.

  • 13 ـ سورة الرَّعْدِ

    1 ـ باب قَوْلِهِ ‏{‏اللَّهُ يَعْلَمُ مَا تَحْمِلُ كُلُّ أُنْثَى وَمَا تَغِيضُ الأَرْحَامُ‏}‏ غِيضَ نُقِصَ

    14 ـ سورة إِبْرَاهِيمَ

    1 ـ باب قَوْلِهِ ‏{‏كَشَجَرَةٍ طَيِّبَةٍ أَصْلُهَا ثَابِتٌ وَفَرْعُهَا فِي السَّمَاءِ * تُؤْتِي أُكْلَهَا كُلَّ حِينٍ‏}

    2 ـ باب ‏{‏يُثَبِّتُ اللَّهُ الَّذِينَ آمَنُوا بِالْقَوْلِ الثَّابِتِ‏}

    3 ـ باب ‏{‏أَلَمْ تَرَ إِلَى الَّذِينَ بَدَّلُوا نِعْمَةَ اللَّهِ كُفْرًا‏}

  • 10 ـ سورة يُونُسَ

    1 ـ باب

    2 ـ باب ‏{‏وَجَاوَزْنَا  بِبَنِي إِسْرَائِيلَ الْبَحْرَ فَأَتْبَعَهُمْ فِرْعَوْنُ وَجُنُودُهُ  بَغْيًا وَعَدْوًا حَتَّى إِذَا أَدْرَكَهُ الْغَرَقُ قَالَ آمَنْتُ  أَنَّهُ لاَ إِلَهَ إِلاَّ الَّذِي آمَنَتْ بِهِ بَنُو إِسْرَائِيلَ  وَأَنَا مِنَ الْمُسْلِمِينَ‏}

    11 ـ سورة هُودٍ

    1 ـ باب ‏{‏أَلاَ  إِنَّهُمْ يَثْنُونَ صُدُورَهُمْ لِيَسْتَخْفُوا مِنْهُ أَلاَ حِينَ  يَسْتَغْشُونَ ثِيَابَهُمْ يَعْلَمُ مَا يُسِرُّونَ وَمَا يُعْلِنُونَ  إِنَّهُ عَلِيمٌ بِذَاتِ الصُّدُور‏}

    2 ـ باب قَوْلِهِ ‏{‏وَكَانَ عَرْشُهُ عَلَى الْمَاءِ‏}

    3 ـ باب ‏{‏وَإِلَى مَدْيَنَ أَخَاهُمْ شُعَيْبًا‏}

    4 ـ باب قَوْلِهِ ‏{‏وَيَقُولُ الأَشْهَادُ هَؤُلاَءِ الَّذِينَ كَذَبُوا عَلَى رَبِّهِمْ أَلاَ لَعْنَةُ اللَّهِ عَلَى الظَّالِمِينَ‏}

    5 ـ باب قَوْلِهِ ‏{‏وَكَذَلِكَ أَخْذُ رَبِّكَ إِذَا أَخَذَ الْقُرَى وَهِيَ ظَالِمَةٌ إِنَّ أَخْذَهُ أَلِيمٌ شَدِيدٌ‏}

    6 ـ باب قَوْلِهِ ‏{‏وَأَقِمِ الصَّلاَةَ طَرَفَىِ النَّهَارِ وَزُلَفًا  مِنَ اللَّيْلِ إِنَّ الْحَسَنَاتِ يُذْهِبْنَ السَّيِّئَاتِ ذَلِكَ  ذِكْرَى لِلذَّاكِرِينَ‏}‏

  • 12 ـ سورة يُوسُفَ

    1 ـ باب قَوْلِهِ ‏{‏وَيُتِمُّ نِعْمَتَهُ عَلَيْكَ وَعَلَى آلِ يَعْقُوبَ كَمَا أَتَمَّهَا عَلَى أَبَوَيْكَ مِنْ قَبْلُ إِبْرَاهِيمَ وَإِسْحَاقَ‏}

    2 ـ باب قَوْلِهِ ‏{‏لَقَدْ كَانَ فِي يُوسُفَ وَإِخْوَتِهِ آيَاتٌ لِلسَّائِلِينَ‏}

    3 ـ باب قَوْلِهِ ‏{‏قَالَ بَلْ سَوَّلَتْ لَكُمْ أَنْفُسُكُمْ أَمْرًا‏}‏ ‏{‏سَوَّلَتْ‏}‏ زَيَّنَتْ

    4 ـ باب قَوْلِهِ ‏{‏وَرَاوَدَتْهُ الَّتِي هُوَ فِي بَيْتِهَا عَنْ نَفْسِهِ وَغَلَّقَتِ الأَبْوَابَ وَقَالَتْ هَيْتَ لَكَ‏}

    5 ـ باب قَوْلِهِ ‏{‏فَلَمَّا  جَاءَهُ الرَّسُولُ قَالَ ارْجِعْ إِلَى رَبِّكَ فَاسْأَلْهُ مَا بَالُ  النِّسْوَةِ اللاَّتِي قَطَّعْنَ أَيْدِيَهُنَّ إِنَّ رَبِّي بِكَيْدِهِنَّ  عَلِيمٌ * قَالَ مَا خَطْبُكُنَّ إِذْ رَاوَدْتُنَّ يُوسُفَ عَنْ نَفْسِهِ  قُلْنَ حَاشَى لِلَّهِ‏}‏

    6 ـ باب قَوْلِهِ ‏{‏حَتَّى إِذَا اسْتَيْأَسَ الرُّسُلُ‏}

  • 📷 16 ـ باب قوله ‏{‏ما كان للنبي والذين آمنوا أن يستغفروا للمشركين‏}

    📷17 ـ باب قوله ‏{‏لقد  تاب الله على النبي والمهاجرين والأنصار الذين اتبعوه في ساعة العسرة من  بعد ما كاد يزيغ قلوب فريق منهم ثم تاب عليهم إنه بهم رءوف رحيم‏}

    📷18 ـ باب ‏{‏وعلى  الثلاثة الذين خلفوا حتى إذا ضاقت عليهم الأرض بما رحبت وضاقت عليهم  أنفسهم وظنوا أن لا ملجأ من الله إلا إليه ثم تاب عليهم ليتوبوا إن الله هو  التواب الرحيم‏}

    📷 19 ـ باب ‏{‏يا أيها الذين آمنوا اتقوا الله وكونوا مع الصادقين‏}‏

    📷 20 ـ باب قوله ‏{‏لقد جاءكم رسول من أنفسكم عزيز عليه ما عنتم حريص عليكم بالمؤمنين رءوف رحيم‏}‏

  • 10 ـ باب قوله ‏{‏والمؤلفة قلوبهم‏}‏

    11 ـ باب قوله ‏{‏الذين يلمزون المطوعين من المؤمنين‏}‏

    12 ـ باب قوله ‏{‏استغفر لهم أو لا تستغفر لهم إن تستغفر لهم سبعين مرة‏}‏

    13 ـ باب قوله ‏{‏ولا تصل على أحد منهم مات أبدا ولا تقم على قبره‏}‏

    14 ـ باب قوله ‏{‏سيحلفون بالله لكم إذا انقلبتم إليهم لتعرضوا عنهم فأعرضوا عنهم إنهم رجس ومأواهم جهنم جزاء بما كانوا يكسبون‏}

    15 ـ باب قوله ‏{‏وآخرون اعترفوا بذنوبهم خلطوا عملا صالحا وآخر سيئا عسى الله أن يتوب عليهم إن الله غفور رحيم‏}

  • 9 ـ سورة براءة

    1 ـ باب قوله ‏{‏براءة من الله ورسوله إلى الذين عاهدتم من المشركين‏}‏

    2 ـ باب قوله ‏{‏فسيحوا في الأرض أربعة أشهر واعلموا أنكم غير معجزي الله وأن الله مخزي الكافرين‏}‏

    3 ـ باب قوله ‏{‏وأذان  من الله ورسوله إلى الناس يوم الحج الأكبر أن الله بريء من المشركين  ورسوله فإن تبتم فهو خير لكم وإن توليتم فاعلموا أنكم غير معجزي الله وبشر  الذين كفروا بعذاب أليم‏}‏

    ـ باب ‏{‏إلا الذين عاهدتم من المشركين‏}

    5 ـ باب ‏{‏فقاتلوا أئمة الكفر إنهم لا أيمان لهم‏}

    6 ـ باب قوله ‏{‏والذين يكنزون الذهب والفضة ولا ينفقونها في سبيل الله فبشرهم بعذاب أليم‏}

    7 ـ باب قوله عز وجل ‏{‏يوم يحمى عليها في نار جهنم فتكوى بها جباههم وجنوبهم وظهورهم هذا ما كنزتم لأنفسكم فذوقوا ما كنتم تكنزون‏}

    8 ـ باب قوله ‏{‏إن عدة الشهور عند الله اثنا عشر شهرا في كتاب الله يوم خلق السموات والأرض منها أربعة حرم‏}

    9 ـ باب قوله ‏{‏ثاني اثنين إذ هما في الغار‏}

  • 8 ـ سورة الأَنْفَالِ

    1 ـ باب قَوْلُهُ ‏{‏يَسْأَلُونَكَ عَنِ الأَنْفَالِ، قُلِ الأَنْفَالُ لِلَّهِ وَالرَّسُولِ فَاتَّقُوا اللَّهَ وَأَصْلِحُوا ذَاتَ بَيْنِكُمْ‏}‏

    2 ـ باب ‏{‏إِنَّ شَرَّ الدَّوَابِّ عِنْدَ اللَّهِ الصُّمُّ الْبُكْمُ الَّذِينَ لاَ يَعْقِلُونَ‏}‏

    3 ـ باب ‏{‏يَا  أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اسْتَجِيبُوا لِلَّهِ وَلِلرَّسُولِ إِذَا  دَعَاكُمْ لِمَا يُحْيِيكُمْ وَاعْلَمُوا أَنَّ اللَّهَ يَحُولُ بَيْنَ  الْمَرْءِ وَقَلْبِهِ وَأَنَّهُ إِلَيْهِ تُحْشَرُونَ‏}

    4 ـ باب قَوْلِهِ ‏{‏وَإِذْ  قَالُوا اللَّهُمَّ إِنْ كَانَ هَذَا هُوَ الْحَقَّ مِنْ عِنْدِكَ  فَأَمْطِرْ عَلَيْنَا حِجَارَةً مِنَ السَّمَاءِ أَوِ ائْتِنَا بِعَذَابٍ  أَلِيمٍ‏}

    5 ـ باب ‏{‏وَمَا كَانَ اللَّهُ لِيُعَذِّبَهُمْ وَأَنْتَ فِيهِمْ وَمَا كَانَ اللَّهُ مُعَذِّبَهُمْ وَهُمْ يَسْتَغْفِرُونَ‏}‏

    6 ـ باب ‏{‏وَقَاتِلُوهُمْ حَتَّى لاَ تَكُونَ فِتْنَةٌ‏}‏

    7 ـ باب ‏{‏يَا  أَيُّهَا النَّبِيُّ حَرِّضِ الْمُؤْمِنِينَ عَلَى الْقِتَالِ إِنْ يَكُنْ  مِنْكُمْ عِشْرُونَ صَابِرُونَ يَغْلِبُوا مِائَتَيْنِ وَإِنْ يَكُنْ  مِنْكُمْ مِائَةٌ يَغْلِبُوا أَلْفًا مِنَ الَّذِينَ كَفَرُوا بِأَنَّهُمْ  قَوْمٌ لاَ يَفْقَهُونَ‏}

    8 ـ باب ‏{‏الآنَ خَفَّفَ اللَّهُ عَنْكُمْ وَعَلِمَ أَنَّ فِيكُمْ ضُعْفًا‏}‏ الآيَةَ إِلَى قَوْلِهِ ‏{‏وَاللَّهُ مَعَ الصَّابِرِينَ‏}‏

  • 7 ـ سورة الأَعْرَافِ

    1 ـ باب قَوْلِ اللَّهِ عَزَّ وَجَلَّ ‏{‏قُلْ إِنَّمَا حَرَّمَ رَبِّيَ الْفَوَاحِشَ مَا ظَهَرَ مِنْهَا وَمَا بَطَنَ‏}‏

    2 ـ باب ‏{‏وَلَمَّا  جَاءَ مُوسَى لِمِيقَاتِنَا وَكَلَّمَهُ رَبُّهُ قَالَ رَبِّ أَرِنِي  أَنْظُرْ إِلَيْكَ قَالَ لَنْ تَرَانِي وَلَكِنِ انْظُرْ إِلَى الْجَبَلِ  فَإِنِ اسْتَقَرَّ مَكَانَهُ فَسَوْفَ تَرَانِي فَلَمَّا تَجَلَّى رَبُّهُ  لِلْجَبَلِ جَعَلَهُ دَكًّا وَخَرَّ مُوسَى صَعِقًا فَلَمَّا أَفَاقَ قَالَ  سُبْحَانَكَ تُبْتُ إِلَيْكَ وَأَنَا أَوَّلُ الْمُؤْمِنِينَ‏}

    3 ـ باب الْمَنَّ وَالسَّلْوَى

    4 ـ باب ‏{‏قُلْ  يَا أَيُّهَا النَّاسُ إِنِّي رَسُولُ اللَّهِ إِلَيْكُمْ جَمِيعًا  الَّذِي لَهُ مُلْكُ السَّمَوَاتِ وَالأَرْضِ لاَ إِلَهَ إِلاَّ هُوَ  يُحْيِي وَيُمِيتُ فَآمِنُوا بِاللَّهِ وَرَسُولِهِ النَّبِيِّ الأُمِّيِّ  الَّذِي يُؤْمِنُ بِاللَّهِ وَكَلِمَاتِهِ وَاتَّبِعُوهُ لَعَلَّكُمْ  تَهْتَدُونَ‏}

    5 ـ باب قَوْلِهِ ‏{‏وَقُولُوا حِطَّةٌ‏}‏

    6 ـ باب ‏{‏خُذِ الْعَفْوَ وَأْمُرْ بِالْعُرْفِ وَأَعْرِضْ عَنِ الْجَاهِلِينَ‏}‏ الْعُرْفُ الْمَعْرُوفُ

  • 6 ـ سورة الأَنْعَامِ

    1 ـ باب ‏{‏وَعِنْدَهُ مَفَاتِحُ الْغَيْبِ لاَ يَعْلَمُهَا إِلاَّ هُوَ‏}‏

    2 ـ باب قَوْلِهِ ‏{‏قُلْ هُوَ الْقَادِرُ عَلَى أَنْ يَبْعَثَ عَلَيْكُمْ عَذَابًا مِنْ فَوْقِكُمْ‏}‏ الآيَةَ

    3 ـ باب ‏{‏وَلَمْ يَلْبِسُوا إِيمَانَهُمْ بِظُلْمٍ‏}‏

    4 ـ باب قَوْلِهِ ‏{‏وَيُونُسَ وَلُوطًا وَكُلاًّ فَضَّلْنَا عَلَى الْعَالَمِينَ‏}‏

    5 ـ باب قَوْلِهِ ‏{‏أُولَئِكَ الَّذِينَ هَدَى اللَّهُ فَبِهُدَاهُمُ اقْتَدِهْ‏}‏

    6 ـ باب قَوْلِهِ ‏{‏وَعَلَى الَّذِينَ هَادُوا حَرَّمْنَا كُلَّ ذِي ظُفُرٍ وَمِنَ الْبَقَرِ وَالْغَنَمِ حَرَّمْنَا عَلَيْهِمْ شُحُومَهُمَا‏}‏ الآيَةَ

    7 ـ باب قَوْلِهِ ‏{‏وَلاَ تَقْرَبُوا الْفَوَاحِشَ مَا ظَهَرَ مِنْهَا وَمَا بَطَنَ‏}‏

    8 ـ باب وَكِيلٌ حَفِيظٌ وَمُحِيطٌ بِهِ

    9 ـ باب قَوْلِهِ ‏{‏هَلُمَّ شُهَدَاءَكُمُ‏}‏ لُغَةُ أَهْلِ الْحِجَازِ هَلُمَّ لِلْوَاحِدِ وَالاِثْنَيْنِ وَالْجَمِيعِ

    10 ـ باب ‏{‏لاَ يَنْفَعُ نَفْسًا إِيمَانُهَا‏}‏

  • 8 ـ باب قَوْلِهِ ‏{‏لاَ يُؤَاخِذُكُمُ اللَّهُ بِاللَّغْوِ فِي أَيْمَانِكُمْ‏}

    9 ـ باب ‏{‏لاَ تُحَرِّمُوا طَيِّبَاتِ مَا أَحَلَّ اللَّهُ لَكُمْ‏}‏

    10 ـ باب قَوْلِهِ ‏{‏إِنَّمَا الْخَمْرُ وَالْمَيْسِرُ وَالأَنْصَابُ وَالأَزْلاَمُ رِجْسٌ مِنْ عَمَلِ الشَّيْطَانِ‏}‏

    11 ـ باب ‏{‏لَيْسَ عَلَى الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ جُنَاحٌ فِيمَا طَعِمُوا‏}‏ إِلَى قَوْلِهِ ‏{‏وَاللَّهُ يُحِبُّ الْمُحْسِنِينَ‏}‏

    12 ـ باب قَوْلِهِ ‏{‏لاَ تَسْأَلُوا عَنْ أَشْيَاءَ، إِنْ تُبْدَ لَكُمْ تَسُؤْكُمْ‏}‏

    14 ـ باب ‏{‏وَكُنْتُ عَلَيْهِمْ شَهِيدًا مَا دُمْتُ فِيهِمْ فَلَمَّا  تَوَفَّيْتَنِي كُنْتَ أَنْتَ الرَّقِيبَ عَلَيْهِمْ وَأَنْتَ عَلَى كُلِّ  شَىْءٍ شَهِيدٌ‏}‏

    15 ـ باب قَوْلِهِ ‏{‏إِنْ تُعَذِّبْهُمْ فَإِنَّهُمْ عِبَادُكَ وَإِنْ تَغْفِرْ لَهُمْ فَإِنَّكَ أَنْتَ الْعَزِيزُ الْحَكِيمُ‏}‏

  • 4 ـ سورة الْمَائِدَةِ

    1 ـ باب ‏{‏حُرُمٌ‏}‏ وَاحِدُهَا حَرَامٌ

    2 ـ باب قَوْلِهِ ‏{‏الْيَوْمَ أَكْمَلْتُ لَكُمْ دِينَكُمْ‏}‏ وَقَالَ ابْنُ عَبَّاسٍ مَخْمَصَةٌ مَجَاعَةٌ

    3 ـ باب قَوْلِهِ ‏{‏فَلَمْ تَجِدُوا مَاءً فَتَيَمَّمُوا صَعِيدًا طَيِّبًا‏}

    4 ـ باب قَوْلِهِ ‏{‏فَاذْهَبْ أَنْتَ وَرَبُّكَ فَقَاتِلاَ إِنَّا هَا هُنَا قَاعِدُونَ‏}

    5 ـ باب ‏{‏إِنَّمَا  جَزَاءُ الَّذِينَ يُحَارِبُونَ اللَّهَ وَرَسُولَهُ وَيَسْعَوْنَ فِي  الأَرْضِ فَسَادًا أَنْ يُقَتَّلُوا أَوْ يُصَلَّبُوا‏}

    6 ـ باب قَوْلِهِ ‏{‏وَالْجُرُوحَ قِصَاصٌ‏}

    7 ـ باب ‏{‏يَا أَيُّهَا الرَّسُولُ بَلِّغْ مَا أُنْزِلَ إِلَيْكَ مِنْ رَبِّكَ‏}

  • 16 ـ باب ‏{‏وَإِذَا جَاءَهُمْ أَمْرٌ مِنَ الأَمْنِ أَوِ الْخَوْفِ أَذَاعُوا بِهِ‏}‏ أَفْشَوْهُ

    17 ـ باب ‏{‏وَمَنْ يَقْتُلْ مُؤْمِنًا مُتَعَمِّدًا فَجَزَاؤُهُ جَهَنَّمُ‏}

    18 ـ باب ‏{‏وَلاَ تَقُولُوا لِمَنْ أَلْقَى إِلَيْكُمُ السَّلاَمَ لَسْتَ مُؤْمِنًا‏}‏ السِّلْمُ وَالسَّلَمُ وَالسَّلاَمُ وَاحِدٌ‏.‏

    19 ـ باب لاَ يَسْتَوِي الْقَاعِدُونَ مِنَ الْمُؤْمِنِينَ وَالْمُجَاهِدُونَ فِي سَبِيلِ اللَّهِ

    20 ـ باب ‏{‏إِنَّ  الَّذِينَ تَوَفَّاهُمُ الْمَلاَئِكَةُ ظَالِمِي أَنْفُسِهِمْ قَالُوا  فِيمَ كُنْتُمْ قَالُوا كُنَّا مُسْتَضْعَفِينَ فِي الأَرْضِ قَالُوا  أَلَمْ تَكُنْ أَرْضُ اللَّهِ وَاسِعَةً فَتُهَاجِرُوا فِيهَا‏}‏ الآيَةَ‏.‏

    21 ـ باب ‏{‏إِلاَّ  الْمُسْتَضْعَفِينَ مِنَ الرِّجَالِ وَالنِّسَاءِ وَالْوِلْدَانِ لاَ  يَسْتَطِيعُونَ حِيلَةً وَلاَ يَهْتَدُونَ سَبِيلاً‏}‏

    22 ـ باب ‏{‏فَأُولَئِكَ عَسَى اللَّهُ أَنْ يَعْفُوَ عَنْهُمْ وَكَانَ اللَّهُ عَفُوًّا غَفُورًا ‏}

    23 ـ باب ‏{‏وَلاَ جُنَاحَ عَلَيْكُمْ إِنْ كَانَ بِكُمْ أَذًى مِنْ مَطَرٍ أَوْ كُنْتُمْ مَرْضَى أَنْ تَضَعُوا أَسْلِحَتَكُمْ‏}

    24 ـ باب قَوْلِهِ ‏{‏وَيَسْتَفْتُونَكَ  فِي النِّسَاءِ قُلِ اللَّهُ يُفْتِيكُمْ فِيهِنَّ وَمَا يُتْلَى  عَلَيْكُمْ فِي الْكِتَابِ فِي يَتَامَى النِّسَاءِ‏}

    25 ـ باب ‏{‏وَإِنِ امْرَأَةٌ خَافَتْ مِنْ بَعْلِهَا نُشُوزًا أَوْ إِعْرَاضًا‏}

    26 ـ باب ‏{‏إِنَّ الْمُنَافِقِينَ فِي الدَّرَكِ الأَسْفَلِ‏}

    27 ـ باب قَوْلِهِ ‏{‏إِنَّا أَوْحَيْنَا إِلَيْكَ‏}‏ إِلَى قَوْلِهِ ‏{‏وَيُونُسَ وَهَارُونَ وَسُلَيْمَانَ‏}

    28 ـ باب ‏{‏يَسْتَفْتُونَكَ  قُلِ اللَّهُ يُفْتِيكُمْ فِي الْكَلاَلَةِ إِنِ امْرُؤٌ هَلَكَ لَيْسَ  لَهُ وَلَدٌ وَلَهُ أُخْتٌ فَلَهَا نِصْفُ مَا تَرَكَ وَهُوَ يَرِثُهَا  إِنْ لَمْ يَكُنْ لَهَا وَلَدٌ‏}

  • 8 ـ باب ‏{‏إِنَّ اللَّهَ لاَ يَظْلِمُ مِثْقَالَ ذَرَّةٍ‏}‏ يَعْنِي زِنَةَ ذَرَّةٍ

    9 ـ باب ‏{‏فَكَيْفَ إِذَا جِئْنَا مِنْ كُلِّ أُمَّةٍ بِشَهِيدٍ وَجِئْنَا بِكَ عَلَى هَؤُلاَءِ شَهِيدًا‏}

    10 ـ باب قَوْلِهِ ‏{‏وَإِنْ كُنْتُمْ مَرْضَى أَوْ عَلَى سَفَرٍ أَوْ جَاءَ أَحَدٌ مِنْكُمْ مِنَ الْغَائِطِ‏}

    11 ـ باب ‏{‏أُولِي الأَمْرِ مِنْكُمْ‏}‏ ذَوِي الأَمْرِ

    12 ـ باب ‏{‏فَلاَ وَرَبِّكَ لاَ يُؤْمِنُونَ حَتَّى يُحَكِّمُوكَ فِيمَا شَجَرَ بَيْنَهُمْ‏}

    13 ـ باب ‏{‏فَأُولَئِكَ مَعَ الَّذِينَ أَنْعَمَ اللَّهُ عَلَيْهِمْ مِنَ النَّبِيِّينَ‏}

    14 ـ باب قَوْلُهُ ‏{‏وَمَا لَكُمْ لاَ تُقَاتِلُونَ فِي سَبِيلِ اللَّهِ‏}‏ إِلَى ‏{‏الظَّالِمِ أَهْلُهَا‏}

    15 ـ باب ‏{‏فَمَا لَكُمْ فِي الْمُنَافِقِينَ فِئَتَيْنِ وَاللَّهُ أَرْكَسَهُمْ‏}

  • سورة النِّسَاءِ

    1 ـ باب ‏{‏وَإِنْ خِفْتُمْ أَنْ لاَ تُقْسِطُوا فِي الْيَتَامَى‏}‏

    2 ـ باب ‏{‏وَمَنْ كَانَ فَقِيرًا فَلْيَأْكُلْ بِالْمَعْرُوفِ فَإِذَا دَفَعْتُمْ إِلَيْهِمْ أَمْوَالَهُمْ فَأَشْهِدُوا عَلَيْهِمْ‏}‏ الآيَةَ

    3 ـ باب ‏{‏وَإِذَا حَضَرَ الْقِسْمَةَ أُولُو الْقُرْبَى وَالْيَتَامَى وَالْمَسَاكِينُ‏}‏ الآيَةَ

    4 ـ باب ‏{‏يُوصِيكُمُ اللَّهُ‏}

    5 ـ باب ‏{‏وَلَكُمْ نِصْفُ مَا تَرَكَ أَزْوَاجُكُمْ‏}

    6 ـ باب ‏{‏لاَ يَحِلُّ لَكُمْ أَنْ تَرِثُوا النِّسَاءَ كَرْهًا‏}‏ الآيَةَ

    7 ـ باب ‏{‏وَلِكُلٍّ جَعَلْنَا مَوَالِيَ مِمَّا تَرَكَ الْوَالِدَانِ وَالأَقْرَبُونَ‏}‏ الآيَةَ

  • 5 ـ باب ‏{‏لَنْ تَنَالُوا الْبِرَّ حَتَّى تُنْفِقُوا مِمَّا تُحِبُّونَ‏}‏ إِلَى ‏{‏بِهِ عَلِيمٌ‏}‏

    6 ـ باب ‏{‏قُلْ فَأْتُوا بِالتَّوْرَاةِ فَاتْلُوهَا إِنْ كُنْتُمْ صَادِقِينَ‏}

    7 ـ باب ‏{‏كُنْتُمْ خَيْرَ أُمَّةٍ أُخْرِجَتْ لِلنَّاسِ‏}

    8 ـ باب ‏{‏إِذْ هَمَّتْ طَائِفَتَانِ مِنْكُمْ أَنْ تَفْشَلاَ‏}

    9 ـ باب ‏{‏لَيْسَ لَكَ مِنَ الأَمْرِ شَىْءٌ‏}‏

    10 ـ باب قَوْلِهِ ‏{‏وَالرَّسُولُ يَدْعُوكُمْ فِي أُخْرَاكُمْ‏}

    11 ـ باب قَوْلِهِ ‏{‏أَمَنَةً نُعَاسًا‏}

    12 ـ باب قَوْلِهِ ‏{‏الَّذِينَ  اسْتَجَابُوا لِلَّهِ وَالرَّسُولِ مِنْ بَعْدِ مَا أَصَابَهُمُ الْقَرْحُ  لِلَّذِينَ أَحْسَنُوا مِنْهُمْ وَاتَّقَوْا أَجْرٌ عَظِيمٌ‏}‏ ‏{‏الْقَرْحُ‏}‏ الْجِرَاحُ ‏{‏اسْتَجَابُوا‏}‏ أَجَابُوا‏.‏ يَسْتَجِيبُ يُجِيبُ‏.‏

    13 ـ باب ‏{‏إِنَّ النَّاسَ قَدْ جَمَعُوا لَكُمْ‏}‏ الآيَةَ

    14 ـ باب ‏{‏وَلاَ يَحْسِبَنَّ الَّذِينَ يَبْخَلُونَ بِمَا آتَاهُمُ اللَّهُ مِنْ فَضْلِهِ‏}‏ الآيَةَ

  • 15 ـ باب ‏{‏وَلَتَسْمَعُنَّ مِنَ الَّذِينَ أُوتُوا الْكِتَابَ مِنْ قَبْلِكُمْ وَمِنَ الَّذِينَ أَشْرَكُوا أَذًى كَثِيرًا‏}

    16 ـ باب ‏{‏لاَ يَحْسِبَنَّ الَّذِينَ يَفْرَحُونَ بِمَا أَتَوْا‏}‏

    17 ـ باب قَوْلِهِ ‏{‏إِنَّ فِي خَلْقِ السَّمَوَاتِ وَالأَرْضِ‏}‏ الآيَةَ

    18 ـ باب ‏{‏الَّذِينَ يَذْكُرُونَ اللَّهَ قِيَامًا وَقُعُودًا وَعَلَى جُنُوبِهِمْ وَيَتَفَكَّرُونَ فِي خَلْقِ السَّمَوَاتِ وَالأَرْضِ‏}

    19 ـ باب ‏{‏رَبَّنَا إِنَّكَ مَنْ تُدْخِلِ النَّارَ فَقَدْ أَخْزَيْتَهُ وَمَا لِلظَّالِمِينَ مِنْ أَنْصَارٍ‏}

    20 ـ باب ‏{‏رَبَّنَا إِنَّنَا سَمِعْنَا مُنَادِيًا، يُنَادِي لِلإِيمَانِ‏}‏ الآيَةَ

  • 3 ـ سورة آلِ عِمْرَانَ

    1 ـ باب ‏{‏مِنْهُ آيَاتٌ مُحْكَمَاتٌ‏}‏ وَقَالَ مُجَاهِدٌ الْحَلاَلُ وَالْحَرَامُ

    2 ـ باب ‏{‏وَإِنِّي أُعِيذُهَا بِكَ وَذُرِّيَّتَهَا مِنَ الشَّيْطَانِ الرَّجِيمِ‏}‏

    3 ـ باب ‏{‏إِنَّ الَّذِينَ يَشْتَرُونَ بِعَهْدِ اللَّهِ وَأَيْمَانِهِمْ ثَمَنًا قَلِيلاً أُولَئِكَ لاَ خَلاَقَ لَهُمْ‏}‏ لاَ خَيْرَ

    4 ـ باب ‏{‏قُلْ يَا أَهْلَ الْكِتَابِ تَعَالَوْا إِلَى كَلِمَةٍ سَوَاءٍ  بَيْنَنَا وَبَيْنَكُمْ أَنْ لاَ نَعْبُدَ إِلاَّ اللَّهَ‏}‏

  • 42 ـ باب ‏{‏حَافِظُوا عَلَى الصَّلَوَاتِ وَالصَّلاَةِ الْوُسْطَى‏}‏

    43 ـ باب ‏{‏وَقُومُوا لِلَّهِ قَانِتِينَ‏}‏ مُطِيعِينَ

    44 ـ باب قَوْلِهِ عَزَّ وَجَلَّ ‏{‏فَإِنْ  خِفْتُمْ فَرِجَالاً أَوْ رُكْبَانًا فَإِذَا أَمِنْتُمْ فَاذْكُرُوا  اللَّهَ كَمَا عَلَّمَكُمْ مَا لَمْ تَكُونُوا تَعْلَمُونَ‏}‏

    45 ـ باب ‏{‏وَالَّذِينَ يُتَوَفَّوْنَ مِنْكُمْ وَيَذَرُونَ أَزْوَاجًا‏}‏

    46 ـ باب ‏{‏وَإِذْ قَالَ إِبْرَاهِيمُ رَبِّ أَرِنِي كَيْفَ تُحْيِي الْمَوْتَى‏}‏ 47 ـ باب قَوْلِهِ ‏{‏أَيَوَدُّ أَحَدُكُمْ أَنْ تَكُونَ لَهُ جَنَّةٌ‏}‏ إِلَى قَوْلِهِ ‏{‏تَتَفَكَّرُونَ‏}‏

    48 ـ باب ‏{‏لاَ يَسْأَلُونَ النَّاسَ إِلْحَافًا‏}‏

    49 ـ باب ‏{‏وَأَحَلَّ اللَّهُ الْبَيْعَ وَحَرَّمَ الرِّبَا‏}‏

    50 ـ باب ‏{‏يَمْحَقُ اللَّهُ الرِّبَا‏}‏ يُذْهِبُهُ

    51 ـ باب ‏{‏فَأْذَنُوا بِحَرْبٍ‏}‏ فَاعْلَمُوا

    52 ـ باب ‏{‏وَإِنْ كَانَ ذُو عُسْرَةٍ فَنَظِرَةٌ إِلَى مَيْسَرَةٍ‏}‏ ‏{‏وَأَنْ تَصَدَّقُوا خَيْرٌ لَكُمْ إِنْ كُنْتُمْ تَعْلَمُونَ‏}‏

    53 ـ باب ‏{‏وَاتَّقُوا يَوْمًا تُرْجَعُونَ فِيهِ إِلَى اللَّهِ‏}‏

    54 ـ باب ‏{‏وَإِنْ تُبْدُوا مَا فِي أَنْفُسِكُمْ أَوْ تُخْفُوهُ  يُحَاسِبْكُمْ بِهِ اللَّهُ فَيَغْفِرُ لِمَنْ يَشَاءُ وَيُعَذِّبُ مَنْ  يَشَاءُ وَاللَّهُ عَلَى كُلِّ شَىْءٍ قَدِيرٌ‏}‏

    55 ـ باب ‏{‏آمَنَ الرَّسُولُ بِمَا أُنْزِلَ إِلَيْهِ مِنْ رَبِّهِ‏}‏